بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :-
شرح حديث: ((إن الله لا يستحيي من الحق ))
الشيخ عبد القادر شيبة الحمد


عن أم سلمةَ إن الله لا يستحيي من الحق radia.gifا أن أمَّ سُليم - وهي امرأةُ أبي طلحة - قالت: يا رسول الله، إن الله لا يستحيي مِن الحق، فهل على المرأة الغسل إذا احتلمت؟ قال: ((نعم، إذا رأتِ الماءَ))؛ الحديث، متفق عليه.


المفردات:

• (لا يستحيي من الحق): المراد بالحياء هنا معناه اللُّغوي؛ إذ الحياءُ الشرعيُّ خير كله، والمراد: إن الله لا يأمر بالحياءِ في الحق.

• (احتلمَتْ): الاحتلام افتعال من الحُلم، وهو ما يراه النائم في نومه، والمراد به هنا أمر خاصٌّ هو الجماع.

• ((إذا رأت الماء))؛ أي: المنِي بعد الاستيقاظ.


البحث:

لهذا الحديث ألفاظٌ عند الشيخين.

وقولها: (إن الله لا يستحيي)؛ جعلته تمهيدًا لعذرِها في ذكر ما يُستحيا منه، وقد وقعت هذه المسألة لنساءٍ من الصحابيات:

لخولة بنت حكيم عند أحمد، والنسائي، وابن ماجه.

ولسهلة بنت سهيل عند الطبراني.

ولبُسْرة بنت صفوان عند ابن أبي شيبة.

ما يفيده الحديث:

1- أنه يجب الغسل على المرأة إذا رأتِ الماء من الاحتلام.

2- وأن ذكر ما يستحيا منه غير مكروهٍ إذا كان لمعرفة الحق والتفقه في الدين.

رابط الموضوع: ط´ط±ط* ط*ط¯ظٹط«: ط¥ظ† ط§ظ„ظ„ظ‡ ظ„ط§ ظٹط³طھط*ظٹظٹ ظ…ظ† ط§ظ„ط*ظ‚
*****************